الاخبارالامنية

بعد لقاء الصدر بالعامري.. نائب يتحدث عن انفراجة قريبة بملف تسمية رئيس الحكومة الانتقالية

رأى عن تحالف الفتح، أحمد الكناني، اليوم الأحد (12 كانون الثاني، 2020) إن لقاء زعيم تحالفه، هادي العامري، مع زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر في ايران، سيسرع بقضية اختيار رئيس الوزراء الجديد.

وقال الكناني إن “لقاء العامري مع الصدر، جاء من أجل حسم قضية اختيار رئيس الوزراء الجديد، فأي مرشح يتم طرحه من قبل تحالف البناء، يتم رفضه من قبل التيار الصدري، فاللقاء جاء من أجل توحيد الرؤى والخروج من هذه الأزمة”.

وبين الكناني ان “اللقاء مهم في الوقت الراهن لما يمر به العراق من تطورات على مستوى الداخلي او الخارجي”، مؤكداً ان “اجتماع العامري مع الصدر سيسرع باختيار رئيس الوزراء الجديد، خصوصاً بعد خطبة المرجعية الاخيرة، التي القت اللوم من جديد على الكتل السياسية، واللقاء جاء من أجل حل هذه أزمة تشكيل الحكومة الجديدة”.

وكان النائب عن تحالف سائرون رياض المسعودي كشف، اليوم، أن زعيم التيار الصدري بحث مع رئيس تحالف الفتح هادي العامري عدة قضايا أبرزها المظاهرات الشعبية والتواجد الأمريكي في العراق.

وقال المسعودي، في تصريح صحفي، إن “اللقاء الذي جمع الصدر مع العامري بحث تواجد القوات الأجنبية وكيفية انسحابها من العراق، والمظاهرات الشعبية وضرورة الاستجابة لمطالب المحتجين”.

واستبعد أن “يكون اجتماع الصدر بالعامري قد تطرق إلى إعادة الثقة برئيس الوزراء المستقيل عادل عبد المهدي”.

واستقبل زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر رئيس تحالف الفتح هادي العامري ليل السبت الأحد، في مدينة قم الإيرانية، وفقا لوسائل اعلام.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق