الاخبار

إقليم كردستان يؤكد أهمية دعم التحالف الدولي لمواجهة الإرهاب

اكدت الرئاسات الثلاث في إقليم كردستان أن مواجهة الإرهاب في الإقليم وفي العراق، بشكل عام، بدعم من التحالف الدولي الذي تطالبه بغداد بالانسحاب من الأراضي العراقية، أمر مهم.
بغداد – سبوتنيك. وذكر بيان صادر عن الرئاسات الثلاث، عقب اجتماعهم اليوم الأربعاء، أن “إقليم كردستان يعتبر مواجهة الإرهاب في الإقليم والعراق وبدعم من التحالف الدولي أمر مهم، خاصة وأن الأشهر الماضية شهدت تحركات للإرهابيين”.

ودعا البيان المجتمع الدولي إلى “عدم ترك المجال للإرهاب للعودة مجددا”.
وأضاف البيان أن “الاجتماع استعرض آخر المستجدات في إقليم كردستان والعراق والمنطقة، وبحث بشكل مفصل الأحداث الأخيرة في العراق وموقف الإقليم منها، حيث أعربت الرئاسات الثلاث عن أسفها الشديد للأحداث التي شهدها العراق والمنطقة، في وقت لا يزال خطر الإرهاب قائما على الإقليم والعراق والمنطقة”.
وتابع “فيما يتعلق بالتطورات الأخيرة وخاصةالقصف الإيراني لإقليم كردستان والأنبار فجر اليوم، أكد الاجتماع أن الحل العسكري لا يحل المشكلات بأي شكل من الأشكال، مشيرا إلى أن الإقليم مع تهدئة الأوضاع والحوار واللجوء إلى الطرق الدبلوماسية، داعيا جميع الأطراف إلى أبعاد إقليم كردستان عن الخلافات والصراعات”.
كان البرلمان العراقي صوت، الأحد الماضي، لصالح إلزام الحكومة بإخراج القوات الأجنبية من البلاد، وإلغاء الاتفاقية الأمنية مع الولايات المتحدة، وإلغاء طلب المساعدة المقدم من بغداد للتحالف الدولي بقيادة واشنطن بهدف محاربة الإرهاب.
وتصاعد التوتر بين واشنطن وطهران، عقب إعلان وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، فجر الجمعة الماضي، تنفيذ ضربة جوية بالقرب من مطار بغداد الدولي، أسفرت عن مقتل قاسم سليماني، قائد فيلق “القدس” الإيراني، بالإضافة إلى أبو مهدي المهندس، نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي، وآخرين، فيما أعلنت طهران من جهتها أنها سترد بشكل قاس على عملية الاغتيال.
وتتهم واشنطن سليماني، الذي كانت تضعه على قائمة الإرهاب لديها، بالمسؤولية عن العديد من الهجمات التي أوقعت قتلى أمريكيين والتجهيز لمزيد من تلك الهجمات.
وفجر اليوم، الأربعاء، أعلنت طهران أنها استهدفت قاعدتين أمريكيتين في العراق بعشرات الصواريخ، وقالت إنها أبلغت بغداد قبل تنفيذ الهجوم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق